العودة   منتديات الخليفي > المنتديات العامه > مواضيع عامه - مواضيع مميزه - مفتوحه

مواضيع عامه - مواضيع مميزه - مفتوحه مواضيع عامه للنقاش الهادف ، مواضيع عامه ، مواضيع ساخنه ، آراء مختلفة ، مقالات عامه,معلومات

انفصام الشخصية أو “السيزوفرنيا”, هو أحد الأمراض النفسية * العصبية التي يؤدي تفاقمها الى نتائج خطيرة قد تصل الى حد

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع
قديم 08-09-2008   رقم المشاركة : 1
safetyman
مشرف منتدى الفن والفنانين

الاب الروحي

 الصورة الرمزية safetyman





معلومات إضافية
  المستوى :
  النقاط : 10
  الجنس : Arial
  الحالة :safetyman غير متصل

 

 



انفصام الشخصية أو “السيزوفرنيا”, هو أحد الأمراض النفسية * العصبية التي يؤدي تفاقمها الى نتائج خطيرة قد تصل الى حد إقدام المريض على الانتحار. علاج هذا المرض ممكن ومتوفر, المهم التنبه لأعراضه وعدم التردد في طلب مساعدة الطبيب المختص, وإحاطة المريض بأقصى درجات الاهتمام والرعاية.
في العام 1911 استعمل بلولر عبارة انفصام الشخصية للدلالة على هذا المرض الذي سبق أن سماه كربلي في أواخر القرن التاسع عشر “الخرف المبكّر”.
تستند التسمية الأخيرة الى واقع التطوّر الطبيعي للمرض, حيث أنه في غياب العلاج, يؤدي الى تراجع القدرات العقلية للمريض وصولاً الى “الخرف” في سن مبكرة نسبياً.
أما تسمية بلولر فجاءت انطلاقاً مما يعانيه المريض من تفكك في شخصيته واختلال في تفكيره وإدراكه وسلوكه...
ما هو انفصام الشخصية وما هي أسبابه وأعراضه وكيف يتم علاجه؟ أسئلة نجيب عنها في هذا التحقيق الذي يتضمن مقابلة مع الطبيبة النفسية جوسلين عازار, الى شهادتين أدلت بهما سيدتان في عائلة كل منهما مريض يعاني من انفصام الشخصية.

أعراض المرض

المريض المصاب بانفصام الشخصية هو شخص لا يتحمل ضغط الواقع ولا يستطيع مواجهة الحاضر, لذلك فهو ينسج عالماً خاصاً به يخترعه لنفسه ويعيش فيه منطوياً, عاجزاً عن التمييز بين الواقع والخيال. هذا ما أكدته الدكتورة جوسلين عازار التي أضافت أنّ لانفصام الشخصية أعراضاً عدة تظهر كالآتي:
● الهذيان: وهو الاعتقاد الخاطئ بوجود أمور غير موجودة فعلاً وغير واقعية. من الأمثلة على ذلك اعتقاد المريض بأن ثمة مؤامرة تحاك ضده أو بأنّ زوجته تخونه.
● الهلوسة: وهي الإحساس بواسطة واحدة أو أكثر من الحواس الخمس, بوجود أشياء غير موجودة أصلاً, مثل سماع أصوات, رؤية أشخاص أو أشباح... ويرافق ذلك عدم ترابط الأفكار وبالتالي عدم وضوح في الكلام الذي ينطق به المريض.
● اضطراب الحركة: ويتجلى من خلال زيادة الحركة الى درجة الهيجان, أو نقصانها الى درجة الجمود.
ولانفصام الشخصية عوارض أخرى هامة تتجلى في البرودة العاطفية, الإنطواء على النفس, فقدان المتعة, اللاإرادة واللامنطق.
الى ذلك ينزوي المريض وينغلق على ذاته, وتصبح تصرّفاته غريبة, فينقطع الحوار بينه وبين الآخرين ويبقى في عالمه الخاص لا يستطيع التأقلم مع الواقع, ويعاني من قلق عظيم قد يدفعه الى الانتحار.

أسباب المرض وتطوّره

دلت كل الدراسات والأبحاث على وجود عامل وراثي أكيد وراء هذا المرض النفسي المزمن, إضافة الى العوامل الأخرى الناتجة عن الظروف العائلية, التربوية, الاجتماعية والعاطفية...
يظهر مرض الفصام ابتداءً من أواخر مرحلة المراهقة, على أثر ضغط نفسي أو عاطفي أو اجتماعي... ويكون ظهوره إما في شكل مفاجئ من خلال أفكار هذيانية وهلوسات, وإما في شكل تدريجي, بحيث تصبح تصرفات الشخص غريبة, فينطوي على نفسه ويتراجع مستوى انتاجيته الدراسي أو المهني. الى ذلك تبدو على المريض مظاهر البرودة العاطفية واللامبالاة تجاه أفراد عائلته ومعارفه.
يعيش المصاب بالفصام في عالمه الخاص, عازلاً نفسه عن محيطه العائلي والاجتماعي, غير مدرك وآبه لما يحصل من حوله, يحادث نفسه والأصوات التي يخال أنه يسمعها, كما أنه يهمل نظافته الشخصية ويطلق العنان لأفكاره غير الواقعية أو تأملاته الروحية؛ ومع مرور الزمن تتراجع قدراته الفكرية.
وقد يتخلل هذا التطوّر الطبيعي نزعة المريض الى الإدمان بكل أنواعه.
أخيراً, قد يلجأ الشخص المريض الى الانتحار, في أي من مراحل مرضه, كي يتخلص من معاناته النفسية, خصوصاً إذا ترافقت الأعراض الذهانية مع القلق والاكتئاب.

كيفية التصرف حيال المريض

تختلف الاحتياطات حسب نوع الأعراض التي تظهر على المريض وتبعاً لدرجة تفاقم المرض.
فإذا كانت هذه الأعراض مقتصرة على القلق والتوتر, من المهم جداً الإحاطة بالمريض ورعايته وطمأنته من قبل العائلة أو الأشخاص المحيطين به, والتنبه الى أهمية عدم معاملته بسلبية ومخاصمته. ولكن عندما تكون العوارض متفاقمة وقوية, فإدخاله المستشفى على الفور يصبح أمراً ضرورياً, إذ يمكن أن يكون المريض مصدر خطر لنفسه وللمحيطين به.
وحول العلاج تقول الدكتورة عازار: انطلاقاً من واقع طبيعة مرض الفصام الوراثية, ومن استحالة شفائه نهائياً, فإن العلاج ينبغي أن يكون دائماً ومرفقاً بالرعاية المستمرة للمريض.
وتضيف: حين نتكلم عن وجود عامل وراثي في أي مرض, تكون الإضطرابات البيولوجية من صلب المعادلة المرضية, وبالتالي تكون الأفضلية للعلاج بالأدوية. وتجدر الإشارة الى أن المصاب بالفصام يكون غير مدرك لوضعه, وبالتالي فهو لن يطلب المعالجة من تلقاء نفسه. لذلك تقع مسؤولية علاجه على أهله, وفي حال غيابهم على محيطه.
والإحاطة بالمريض ضرورة قصوى, ويجب الإيحاء له بالثقة وبأننا لن نتخلى عنه. فردات الفعل السلبية تجاهه تشعره بالتخلي, ويصبح منطوياً وفي بعض الأحيان عدوانياً, إذاً الخطوة الأولى هي في إخراجه من عزلته.
اليوم, بفضل الأدوية الحديثة والفعّالة, أصبحت معالجة المريض ممكنة في منزله وضمن عائلته, إلا في الحالات التي يكون فيها هائجاً أو عدوانياً.
ومن أجل إعطاء العلاج فرصة نجاح أكبر, من المهم التوجه الى الطبيب المختص في أول مراحل المرض كما من المستحسن التعاون معه وذلك من خلال الإلتزام بإعطاء المريض دواءه بانتظام ومن دون انقطاع حتى لو تحسنت حالته كلياً, والا تعرض المريض للانتكاسة مع ما يرافق ذلك من مخاطر ومضاعفات.
كما أنه لا يجوز إعطاء المريض الدواء من دون علمه إذا كان يرفض تناوله.
وترى الدكتورة عازار أنه في بعض الأحيان يجب إعطاء المريض فكرة عن مرضه ليتجاوب مع العلاج. لكن في الحالات الصعبة وحين يرفض العلاج لا بد من اللجوء الى الحقن في العضل.

شهادتان

● تقول سيدة يعاني زوجها من مرض انفصام الشخصية:
“ظهـر المرض عند زوجـي منذ نحو 5 سنوات. كان يقــول أن أحداً ما يريـد قتـله ويشعــر أيضاً بأنه غير مرغـوب فيه. حـاول الانتحار مرتين, على الأثـر أدخلناه المستشـفى. هنـاك لم يعد يعـرف أحـداً سواي, وأصبـح منطويـاً على نفـسه يخاف من الجمـيع ويرفـض تنـاول الطعـام والـدواء, فاعتــمد الأطـباء معالجـته بالحـقن”.
وتضيف السيدة: “قبل أن يتضح مرضه, كانت تظهر عليه عوارض عدّة كالتمتمة بكلام غير مفهوم والإشارات الغريبة التي يرسمها بيديه. الآن, لا يفكر إلا بأشياء وأمور تعنيه شخصياً, حتى ما يتعلق بالبيت والعائلة لا يهتم له.
أوصانا طبيبه بعدم الضغط عليه وبتأمين أجواء إيجابية له وإحاطته بالحب والرعاية, والمثابرة على العلاج وأخذ الدواء بشكل منتظم ومتواصل”. وتنهي أخيراً بالقول: “هو لا يستطيع أن يكون في عالمنا ولكن نحن يمكن أن نكون في عالمه...”.
● الشهادة الثانية قصة مراهقة ترويها والدتها قائلة:
“إبنتي في الخامسة عشرة, كانت تعاني من صعوبات دراسية, ظننّا أنها لا تقوم بالجهود اللازمة وتصرّفنا معها على هذا الأساس. في ما بعد, تفاقمت حالتها بحيث باتت تصرفاتها غريبة. وبدأت تهلوس وتعاني من القلق وتتفوه بكلام غير مفهوم.. عندها قررنا عرضها على الطبيب.
العلاج بالأدوية والحقن خفف من معاناتها وهي تتابع حياتها بشكل طبيعي وتواظب على العلاج النفسي الذي ساعدها لاستعادة ثقتها بنفسها والانخراط في المجتمع. كما أن الطبيب يساعدنا أيضاً على فهمها وكيفية وضعها في مناخ سليم يؤمن لها الطمأنينة والراحة”.




المصدر : منتديات الخليفي - من مواضيع عامه - مواضيع مميزه - مفتوحه






  رد مع اقتباس
قديم 08-09-2008   رقم المشاركة : 2
لازوردي
المشرفه العامه سابقا
 الصورة الرمزية لازوردي





معلومات إضافية
  المستوى :
  النقاط : 20
  الجنس : Simplified Arabic
  الحالة :لازوردي غير متصل

 

 

افتراضي


اقتباس:
المريض المصاب بانفصام الشخصية هو شخص لا يتحمل ضغط الواقع ولا يستطيع مواجهة الحاضر
تعريف رائع جداً و تحليل مميز يا ابونا الروحي سفتي مان

انا الان ابصم بانك الاب الروحي.. تستحق اللقب:)

و ان الضغط النفسي فعلا يؤدي الى اعراض هذا المرض

مع الاسف الان اكثر الناس فيهم هذا الشيء نتيجه ضغط
الضروف و تضييق العيش ..

سفتي مان ../

أسجل أعجابي هنا بموضوعك القيم و المميز و يتسحق 5 نجوم
لك الود



المصدر : منتديات الخليفي - من مواضيع عامه - مواضيع مميزه - مفتوحه






  رد مع اقتباس
قديم 08-09-2008   رقم المشاركة : 3
الندم
عضو دائم
 الصورة الرمزية الندم





معلومات إضافية
  المستوى :
  النقاط : 10
  الجنس :
  الحالة :الندم غير متصل

 

 

افتراضي


المريض المصاب بانفصام الشخصية هو شخص لا يتحمل ضغط الواقع ولا يستطيع مواجهة الحاضر,

لذلك فهو ينسج عالماً خاصاً به يخترعه لنفسه ويعيش فيه منطوياً, عاجزاً عن التمييز بين الواقع والخيال.
شكرا ابونا على الموضوع




المصدر : منتديات الخليفي - من مواضيع عامه - مواضيع مميزه - مفتوحه






  رد مع اقتباس
قديم 08-09-2008   رقم المشاركة : 4
safetyman
مشرف منتدى الفن والفنانين

الاب الروحي

 الصورة الرمزية safetyman





معلومات إضافية
  المستوى :
  النقاط : 10
  الجنس : Arial
  الحالة :safetyman غير متصل

 

 

افتراضي


الأخ العزيز الندم

شكرا لك على الردد للموضوع وهو فعلا موضوع نجدة بين كثير من الأشخاص وقد نجدة أحيانا قى قرأتنا لبعض المواضبع بالمنتدى عن شخصيات تعانى من هذا المرض شكرا لك غلى الرد ولكن لدى عتاب عليك أعرف أنة غير مقصود وأنه مجرد لفظ ومن الممكن أن تأخذ عتابى عذا على أنة نوع من المزاح واللفظ هو
شكرا ابونا على الموضوع

يذكرنى هذا اللفظ أنى عضو من أعضاء كنيسة أو كتيدرائية أو معبد دينى مسيحى أو دير أو ما يشبة ذلك

عموما مقبولة منك




المصدر : منتديات الخليفي - من مواضيع عامه - مواضيع مميزه - مفتوحه






  رد مع اقتباس
قديم 08-09-2008   رقم المشاركة : 5
سرااااااب
عضو دائم
 الصورة الرمزية سرااااااب





معلومات إضافية
  المستوى :
  النقاط : 10
  الجنس :
  الحالة :سرااااااب غير متصل

 

 

افتراضي


انا ارفع القبعة لكل ماكتبت فهو شامل
ولكني اعتقد ان هناك اسباب آخرى
لتمكن هذا المرض من الانسان والسيطرة
علية ...
كن سعيد لمن احبك
تحياتي




المصدر : منتديات الخليفي - من مواضيع عامه - مواضيع مميزه - مفتوحه






  رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
الشخصية, اسبابه, اعراضه, انفصال, علاجه, وطرق


عدد الذين يشاهدون الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه للموضوع: انفصام الشخصية (اسبابه - اعراضه - وطرق علاجه)
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
كيف تكزن مؤثرا ام بشرى مواضيع عامه - مواضيع مميزه - مفتوحه 8 17-02-2011 12:27 PM
شخصية الإنسان.. القبرون اسره - طفل - حياه زوجيه - ازياء - مطبخ - طب - صحه 2 27-11-2010 12:56 AM
تسوس الأسنان اسبابه وطرق الوقاية وكل شىء عنه ريحانه اسره - طفل - حياه زوجيه - ازياء - مطبخ - طب - صحه 3 19-11-2010 08:09 PM

RSS RSS 2.0 XML MAP HTML

الساعة الآن 11:16 AM.


Powered by vBulletin Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2014, Jelsoft Enterprises Ltd
Translation by Support-ar
 
 

SEO by vBSEO ©2010, Crawlability, Inc.

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103 104 105 106 107 108 109 110 111 112 113 114 115 116 117 118 119 120 121 122 123 124 125 126 127 128 129 130 131 132 133 134 135 136 137 138 139 140 141 142 143 144 145 146 147 148 149 150 151 152 153 154 155 156 157 158 159 160 161 162 163 164 165 166 167 168 169 170 171 172 173 174 175 176 177 178 179 180 181 182 183 184 185 186 187 188 189 190 191 192 193 194 195 196 197 198 199 200 201 202 203